Saturday, January 20, 2018
Home > منوعات > اشتشاري جراحة يكتب اسمه على كبد احد مرضاه
منوعات

اشتشاري جراحة يكتب اسمه على كبد احد مرضاه

الاخطاء الطبية تحدث في الكثير من المستشفيات, لكن طبيبا بنزعة نرجسية يمكن يرتكب خطاء لم يخطر على بال احد.

فقد حكم على استشاري الجراحة البريطاني سيمون برامهول بإتمام 12 شهرا في الخدمة الاجتماعية و دفع 10و000 باوند كغرامة على خلفية استخدامه ادوات جراحية للتوقيعال على اعضاء داخلية (الكبد) لإثنين من مرضاه عند عمل عمليات نقل للاعظاء.

حيث استخدم الطبيب أداه تستخدم للحم الجروح و التقليل من النزيف اثناء الجراحة لكتابة الحروف الاولى من اسمه على اعضائهم الداخلية في فبراير و اغسطس من العام 2013 بينما كان يعمل في مستشفى الملكة اليزابيث في برمنجهام.

و اتهمه الادعاء البريطاني بالكتابة على كبد مرضاه من دون اخذ موافقتهم و من دون سبب طبي  واضح.

و بعد تسجيل القضية صرح المدعي توني بادنوتش بأن هذه القضية ليس لها اي سابقة تشببها في تاريخ القضاء الجنائي, و قد تم ارتكاب الاعتداء في غرفة عمليات و بحضور طاقم المستشفى الطبي.

و خلصت المداولات الى ان المتهم مذنب ليس لمجرد انه تجاوز الجانب الاخلاقي فقط و لكن ايضا لارتكاب جرم يعاقب عليه.

الخبراء الطبيين كانوا قد اكدوا ان الحروق على الاعضاء الداخلية الناتجة عن استخدام الة لحم الجروح لا يمكن ان تسبب ضرر على صحة المريض.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *